aren

Login

Sign Up

After creating an account, you'll be able to track your payment status, track the confirmation.
Username*
Password*
Confirm Password*
First Name*
Last Name*
Email*
Phone*
Contact Address
Country*
* Creating an account means you're okay with our Terms of Service and Privacy Statement.
Please agree to all the terms and conditions before proceeding to the next step

Already a member?

Login
aren

Login

Sign Up

After creating an account, you'll be able to track your payment status, track the confirmation.
Username*
Password*
Confirm Password*
First Name*
Last Name*
Email*
Phone*
Contact Address
Country*
* Creating an account means you're okay with our Terms of Service and Privacy Statement.
Please agree to all the terms and conditions before proceeding to the next step

Already a member?

Login

كرامة تدعم النساء

النساء في فلسطين

تحديات النساء

هل تعلمون أن نسبة النساء الفلسطينيات الحاصلات على درجة بكالوريوس (18,7%) أكبر من نسبة الرجال (15,3%)؟ إن النساء الفلسطينيات مثال يقتدى به في الصمود، فهنّ ذكيات ومجتهدات بمساهمتهن في المجتمع الفلسطيني. منذ أجيال عديدة لم تزل المرأة حجر الأساس في البيت والمجتمع وحركة التحرير الوطني. وفي نفس الوقت تواجه النساء أيضاً تحديات فريدة من نوعها تحت الاحتلال العسكري والصراع المستمر وبنية المجتمع الذكوري. ففي بعض مناحي الحياة يتعذر على المرأة المشاركة بشكل حر وفعّال، بينما يبقى العنف المنزلي والمجتمعي الذي يؤذي المرأة قائماً ولم تُقَدَّم المبادرات الكافية لوضع حد له. كما زادت هذه المشكلة خلال فترة جائحة كورونا والتي أحدثت تأثيرات سلبية أكبر على مشاركة المرأة السياسية والاجتماعية والاقتصادية.

ما تظهره البيانات

العمل والتوظيف

عام 2021 سجلت النساء نسباً متدنية في المشاركة في القوى العاملة، حيث وصلت هذه النسبة لحوالي 17,2% عند الإناث من كل الأعمار مقارنة ب73,6% عند الذكور (وهي أكثر من نسبة 1:4) (مركز الإحصاء الفلسطيني).

كما أن نسبة البطالة لدى النساء وصلت إلى 28,9% مقارنة ب12,4% لدى الرجال، حيث نسبة النساء في البطالة أكثر من ضِعف نسبة الرجال.

مع أن النساء الحاصلات على أكثر من 13 سنة من التحصيل الدراسي هن الأكثر احتمالاً للدخول في سوق العمل إلّا أنهن أكثر فئة تواجه البطالة، حيث يرتفع معدّل البطالة لديهن لنسبة 48,6% مقارنة ب 20,7% لدى الرجال بحسب مركز الإحصاء الفلسطيني.

الزواج المبكر

ما زال الزواج المبكر (بأعمار 16 و17 عام) قائماً في فلسطين على الرغم من انخفاض معدّله وانخفاض أعداد النساء المتزوجات قبل سن 18 سنوياً، فحالياً تتراوح نسبة الفتيات المتزوجات قبل سن 18 إلى 11,4% مقارنة ب16,8% عام 2007 بحسب مركز الإحصاء الفلسطيني.

دعم كرامة للنساء

عملت كرامة بجد لضمان حصول النساء على مهارات كافية تمكنهن بالبدء أو التقدم في مساراتهن المهنية. فمثلاً قدمنا عدة برامج ومبادرات تستهدف النساء في مجالات متنوعة.

دعمنا النساء بتطوير مهارات عديدة ومنها:

  • التعليم وتطوير المهارات
  • التشبيك والدعم الاجتماعي
  • تقديم المعلومات
  • ريادة الأعمال
  • الزراعة وإنتاج الغذاء
  • لفت الانتباه بشكل إيجابي لأدوار مجتمعية جديدة وأعراف اجتماعية جديدة

مشروع الدفيئات الزراعية على الأسطح

طوّرت كرامة فكرة الشراكة مع النساء كرائدات أعمال ومنتجات للأطعمة الصحية والمغذية. ولمواجهة والتعامل مع التكتل العمراني والبنائي في المخيم بدأت كرامة بإنشاء دفيئات زراعية صغيرة على أسطح البيوت، والتي أثبتت كونها مساحات خضراء تشجع النساء على الزراعة وحصاد محاصيلهن بأيديهن.

عملت كرامة على أربعة أهداف من خلال مبادرات الدفيئات الزراعية.

1) تمكين النساء بدعمهن وتشجيعهن في أعمالهن المثمرة والمعزّزة للاعتماد الذاتي والمساهِمة بشكل إيجابي في صحة عائلاتهن دون الحاجة للاعتماد على الدعم الخارجي. وهذا يزيد من ثقتهن وشعورهن بالكفاءة الذاتية والإنجاز.

2) تقديم حصص للنساء عن الزراعة وإنتاج الغذاء العضوي وتدريبهن على الحفاظ على حدائقهن باستقلالية لكي يتمكّنّ من إطعام عائلاتهن وتحسين صحتهن.

3) خلق شبكة للنساء لمشاركة مهاراتهن ومعرفتهن وأفكارهن الريادية.

4) بناء وحدة إنتاج ومتجر للمنتجات الغذائية التي تنتجها النساء من حصاد دفيئاتهن الزراعية.

اضغطوا على الرابط لزيارة الموقع الإلكتروني للمشروع.

متجر الأزهار والشتلات الزراعية

كما نفذنا عام 2021 وبدعم من بعض متبرعينا مجموعة مشاريع ريادية صغيرة لأربع نساء من البيوت الهشّة في ثلاثة مخيمات لاجئين جنوب الضفة الغربية. فبعد تقديمنا لدروس أعمال تجارية بسيطة اخترنا 6 نساء من الأكثر التزاماً ويمتلكن أفضل الأفكار القابلة للتطبيق. ثم قدّمنا لهن حزمة دعم أعمال شاملة من التدريبات والزيارات التبادلية وتزويدهن بالمواد الخام ودعم تسويق منتجاتهن. وفي النصف الثاني من العام فتحنا متجراً صغيراً خصيصاً لمنتجات هؤلاء النساء ومنها الأزهار والشتلات الزراعية التي تم تحضيرها في مشتل زراعي تديره امرأة من المخيم.

ورشات عمل لتنمية المهارات

يقوم متطوعونا الدوليون بورشات عمل يشاركون فيها مهاراتهم مع نساءنا في المخيم. فمثلاً أنهت متطوعتنا الإسكوتلندية أديسون ورشة عمل صياغة مجوهرات مع النساء، حيث علّمتهن صناعة الدبابيس والقلادات وهدايا صغيرة من الخرز واللباد والقماش والصمغ الطبيعي. أحبت النساء كثيرا هذه الورشة حيث فتحت لهن آفاقاً للإبداع والقدرة على صناعة شيء بأيديهن.

حصص لغة إنجليزية

تنظم كرامة حصصاً للغة الإنجليزية للنساء بانتظام، حيث حالياً هناك عدد قليل من نساء المخيم اللواتي لديهن مستوى جيد باللغة الإنجليزية يمَكّنهن من إعطاء المقابلات للصحفيين الأجانب أو التحدث مع المتطوعين الدوليين بمفردهن. دورات اللغة الإنجليزية التي تقدمها كرامة تطوّر النساء في التواصل وتمنحهن فرصاً أفضل للحصول على تعليم جامعي وإيجاد عمل. كما أننا نعطي الفرصة للنساء اللواتي لم يتحدّثن الإنجليزية منذ مدة بتجديد معرفتهن باللغة وتحدّثها من جديد.

6 نساء

6 نساء من مخيمين اثنين للاجئين حصلن على حزمة دعم أعمال لتطوير فكرة أعمالهن لتصبح نشاطاً مدرّاً للدخل.

220 مشاركات بمشروع الدفيئات الزراعية

تابع مع النساء مهندسون زراعيون وأخصائيون اجتماعيون لإنجاح مشروعهن ولكي تستمر هؤلاء النساء بالاعتناء بدفيئاتهن الزراعية على السطوح.

90% من نساءنا المشاركات

كنّ قادرات على استكمال عملهن خلال فترة جائحة كورونا في دفيئاتهن الزراعية وحصلن على موسم حصاد ناجح ومحصول يزن من 40-240 كيلوغرامات بالإجمال.

This site is registered on wpml.org as a development site.