الأطفال

يشكل  الأطفال حوالي 65 % من أجمالي عدد السكان في المخيم، و الوضع التعليمي غير مريح و غير كامل( مستوى تعليمي منخفض، واكثر من خمسة و أربعون طالبا داخل الغرفة الواحدة، حيث عدد الصفوف غير كافي، صعوبة توفير الوسائل التعليمية )، و اكثر من ذلك عدم قدرة الأهل على توفير الأمور الضرورية لهم، لهذا فان الأطفال مجبرين على العمل لتعويض النقص القائم، و هذا الوضع جعل حياتهم الاجتماعية بائسة و صعبة، هناك نقص كبير في الملاعب و النوادي التي يمكنها استيعاب هؤلاء الأطفال، لذلك فان الشارع هو المكان الوحيد لذلك، وهو كما نعرف خطر جدا بسبب حركة المرور و بسبب جيش الاحتلال الإسرائيلي اللذين يقذفون الرصاص و قنابل الغاز باستمرار بشكل مستمر، الآمر الذي غالبا ما يعرضهم للإصابة أو العنف؛ بينما هم في أمس الحاجة  لمكان يرعى طفولتهم بالمشاركة في النشاطات التي تنمي قدراتهم.

 الأهداف:

استعراض قدرات الأطفال.

تعليم تكنولوجيا الحاسوب. 

 صنع دمية خيرا من صنع قنبلة.

برامج التبادل الثقافي و الحضاري.

إيجاد مكان آمن للإبداع بدلا من عنف الشوارع.

دعم النشاطات التعليمية لتحسين القدرات و مهارات حل المشكلات.

ملاحظة :  جميع الأطفال مرحب بهم في نشاطاتنا المجانية